هاني سري الدين: مصر أدارت الملف القطري بإمتياز

10 يوليو , 2017 بواسطة :

قال الدكتور هاني سري الدين، الخبير الاقتصادي، ورئيس هيئة سوق المال السابق، إن الحكومة عليها إتباع خطة سريعة لزيادة الاستثمار لمواجهة الآثار السلبية للإصلاح الإقتصادي.

الإعلاميان أحمد سالم ودينا عبدالكريم
الإعلاميان أحمد سالم ودينا عبدالكريم

أضاف في برنامج (القاهرة 360) على قناة (القاهرة والناس) الذي يقدمه أحمد سالم ودينا عبدالكريم، أن الحكومة عليها الآن قبل التفكير في تطبيق خطة زيادة الاستثمار، أن توفر البيئة الجيدة للمستثمرين، بتغيير التشريعات المنظمة للاستثمار، وبيرقراطية الجهاز الإداري للدولة.

أوضح أن تراجع الدولار الأخير أمام الجنيه في السوق المصرفي، حقيقي وطبيعي وليست خدعة من البنك المركزي، لأن تراجع أو زيادة الدولار قائم علي قانون العرض والطلب، كذلك ثقة المستثمريين في جدية الحكومة في توفير بيئة مناسبة للاستثمار.

وحول الأزمة القطرية، قال أن مصر نجحت في أدارة الملف القطري بامتياز ونجحت في عرقلة المشروع القطري لدخول المنطقة في حالة فوضي منظمة، عن طريق إمداد الجماعات الإرهابية بالسلاح والمال والدعم الإعلامي من خلال قناة الجزيرة.

حول سقوط مصر في العديد من قضايا التحكيم الدولي، أكد سري الدين، أن مصر عليها تحسين الصورة الذهنية في الغرب لأن الحكومات السابقة في مصر كانت متعنتة في تعويض الشركات والتي كانت تلجأ للتحكيم الدولي، بعد ان اعطت الحكومة فرص للتفاوض والتحاور.

الدكتور هاني سري الدين ضيف برنامج (القاهرة 360)
الدكتور هاني سري الدين ضيف برنامج (القاهرة 360)

كما أكد سري الدين إن 2003 و2004 الحكومة نجحت في تحرير سعر الصرف بكفاءة عالية بالتزامن مع اتخاذ الحذر من آثاره السلبية علي المواطن البسيط علي عكس الحكومة في 2016، لم تأخذ الحذر اللازم بسبب عدم التواصل الدائم بين الوزارات المعنية، واتباع سياسية الجزر المنعزلة بين وزراء الحكومة وهو ما جعلهم مقصرين في حماية محدوي الدخل من الآثار السلبية من قراراتها الإصلاحية.

أوضح أن القرارات الاقتصادية الأخيرة للحكومة مهمة، لكن ثمارها لن يلاحظها المواطن سريعاً لكنها تظهر بقوة علي المدي البعيد.

مروة محمود – القاهرة